ناركم حية .. تعيد أهالي المدينة المنورة للبادية

الزيارات: 512
التعليقات: 0
ناركم حية .. تعيد أهالي المدينة المنورة للبادية
http://www.almadaen.com.sa/?p=291227
المدينة المنورة-المدائن:

يحظى مهرجان ” ناركم حية ” الذي انطلقت فعالياته مؤخرا في نسخته الجديدة في مركز الصويدرة بمنطقة المدينة المنورة، بإقبال كبير جدا من المواطنين والمقيمين من منطقة المدينة المنورة ومن دول الخليج العربي، أشادوا بحسن التنظيم والإعداد للفعاليات والإخراج وسط منظومة من الخدمات التي تقدمها هيئة تطوير المدينة المنورة ضمن برنامج المدينة المنورة الثقافي بالشراكة مع الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني ومجلس التنمية السياحية بالمنطقة .

40 فعالية

وتضمنت الفعاليات التي تستمر لمدة عشرة أيام بدءا من الساعة الرابعة عصرا وحتى الحادية عشر مساء ، ” 40 ” فعالية منها الطيران الشراعي عبر الصحراء, والحرف اليدوية, والأسر المنتجة ,وبطولة التقاط الأوتاد, ومسابقة الصيد بالصقور على ظهور الإبل, وبرنامج السفاري من خلال الرحلات القصيرة, والرحلات المتوسطة ( يوم واحد ), والرحلات الطويلة ( يومان ), وكذلك فعالية العمل المسرحي والمنافسات التقليدية, والفنون الشعبية, ومسابقة ناركم حية وسباقات تسارع الإبل وسباق الإبل في ميدان الصويدرة والمسابقات التراثية التي روعي فيها التنوع ومناسبتها لجميع الفئات العمرية، بالإضافة إلى الفعاليات الخاصة بكافة أفراد الأسرة, ومجموعة من مسابقات التصوير الفوتوغرافي للصحراء, وأفضل منتج يدوي من أعمال السدو والفن التشكيلي لحياة الصحراء, وأجمل خيمة صحراوية وأجمل فلكلور للفرق المشاركة في فعاليات المهرجان.

وثمّن رئيس مركز الصويدرة الدكتور عبدالله السحيمي توجيه صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن سلمان بن عبدالعزيز أمير منطقة المدينة المنورة رئيس هيئة تطوير المدينة الجهات المختصة باعتماد موقع مهرجان ناركم حية ليكون مقراَ دائماً للقرية التراثية في مركز الصويدرة, إضافة إلى دعم سموه لكل ما يسهم في تطوير المنطقة وتنشيط الفعاليات السياحية التي تؤثر بشكل إيجابي في المجتمع المحلي وتتواكب مع رؤى الخطة العامة لمجلس التنمية السياحية بالمنطقة.

تنشيط السياحة

موضحا أن النسخة الثالثة لمهرجان ” ناركم حية ” تأتي امتدادا للنجاحات التي تحققت في تعزيز الجانب السياحي والتنموي بالمنطقة من خلال الملتقيات السابقة الذي يعكس جانب من الرؤية المشتركة لهيئة تطوير المدينة ومجلس التنمية السياحية الساعية إلى تحويل المنطقة إلى وجهة سياحية تتوافق مع استراتيجية التنمية السياحية بالمدينة المنورة بالتنسيق مع الشركاء ضمن عدد من المبادرات التي تعزز القيمة الاقتصادية والاجتماعية على المستوى المحلي بالمنطقة من خلال البرامج والفعاليات المتنوعة التي تشهدها المدينة المنورة ومحافظاتها .

وأكد الدكتور السحيمي أن المهرجان الذي يقام بمشاركة 1250 مشاركاً ، يجسد جانب من اهتمام المملكة بالسياحة الصحراوية والتنمية فيها على المستوى الإقليمي بهدف جذب أكبر عدد ممكن من الزوار والسياح إلى منطقة المدينة المنورة والتعريف بالمقومات السياحية، بالإضافة إلى إبراز المقومات التراثية والثقافية المرتبطة بالصحراء في ضواحي المدينة المنورة وتكوين انطباعات مميزة لدى الزوار من خلال الفعاليات المتنوعة التي يشهدها المهرجان فضلا عن تحقيق العوائد الاقتصادية للأسر المنتجة المشاركة في المهرجان, وإيجاد المزيد من فرص العمل لأبناء المنطقة,, وتعزيز مشاركة المجتمع المحلي في الأنشطة السياحية, وكذلك المساهمة في رفع مستوى الإقبال على المنتجات السياحية, وتشجيع الاستثمارات في القطاع السياحي بما يخدم منظومة التنمية السياحية بالمدينة المنورة .

اشادة بالفعاليات

وفي استطلاع صحفي رصدت وكالة الأنباء السعودية “واس” انطباعات زوار مهرجان ناركم حية من مواطنين ومقيمين من منطقة المدينة المنورة حول فعاليات المهرجان, حيث أشاد الجميع بالفعاليات والبرامج المتنوعة والمسابقات الثقافية، مبدين إعجابهم بالعروض الشعبية وسباقات الهجن واستعراض الألعاب الرياضية المرتبطة بالفروسية وبأركان الأسر المنتجة المشاركين في المهرجان, بالإضافة إلى الحرف اليدوية المرتبطة بالصحراء و حياة أهل البادية وفعاليات الطيران الشراعي والعديد من الفعاليات ضمن واحة الأطفال .

وأكد الزائر عايد عنيزان السحيمي لمراسل ” واس ” أن المهرجان في نسخته الحالية تميزت عن النسخ الماضية بالشمولية والتنوع في الفعاليات, إضافة إلى حسن التنظيم مما أسهم في زيادة الإقبال وكثافة أعداد الزوار ، مشيدا بالفعاليات الترفيهية والرياضية ورحلات السفاري والأنشطة الجديدة والعروض الشيقة, وكذلك البرامج والمسابقات التي تحاكي الفنون التراثية والثقافية ومشاهد متنوعة من حياة البادية وأسواق الصحراء, إضافة إلى التنظيم الذي وفرته اللجنة المنظمة للمهرجان من خلال توفير خدمات أجهزة الصراف الآلية، مقدما شكره لهيئة تطوير المدينة المنورة ولجميع الجهات المتعاونة في تنظيم هذا المحفل الكبير الذي يجمع جميع الأعمار للاستمتاع بالفعاليات الجميلة.

وأشاد الزائر عامر عوض المطيري بما تقدمه الفقرات المميزة والأجنحة المشاركة خاصة أركان الأسر المنتجة من خلال تقديم منتجاتهم الغذائية المتنوعة واللذيذة, وكذلك الأشغال اليدوية الحرفية القديمة التي طمست الآن ولم يعد الجيل الجديد يعرف عن هذه الحرف التي كان يستخدمها أباءنا وأجدادنا.

وقدم المطيري شكره لمنظمي المهرجان للخدمة المجانية التي قدمتها للزوار من خلال توفير أربع محطات رئيسية في المدينة المنورة لخدمات النقل الترددي التي تنقل الزوار من المدينة إلى موقع المهرجان والعكس حقيقة هذه الخدمة سهلت بشكل كبير على الزوار عملية التنقل من المدينة إلى الصويدرة مقر المهرجان .

الإبل والخيل

وأبدى الزائر جمال هاشم خشيم إعجابه بمهرجان “ناركم حية” لما يحتويه من فعاليات سفاري على ظهور الإبل والخيل, والنزل الصحراوي, والفنون الشعبية الشيقة, إضافة إلى الأعمال المسرحية التي تمثل حياة الصحراء وحي البادية وسوق الصحراء وواحة الطفل, وكذلك الفعاليات الرياضية المتنوعة, واستعراض المنافسات التقليدية والطيران الشراعي عبر الصحراء والعديد من الفعاليات، متمنيا أن يستمر المهرجان كل عام لتعريف جيل الشباب بما كان عليه أباءهم وأجدادهم خاصة في الإجازات الصيفية أو حتى النصفية.

بدوره أكد الزائر وليد الحربي أن فعاليات المهرجان في نسخته الجديدة أفضل بكثير عن سابقيه لتعدد الفعاليات وتنوعها خاصة في جانب حياة البادية وأسواق الصحراء التي تمثل حياة وأنماط البادية وتروي بعض القصص عن الفروسية والمنافسات التي تجسد من موروث الصحراء وحياتهم, عاداً الفعاليات فرصة كبيرة جدا للشباب ليتعلموا حياة الصلابة التي كان يعيشها أسلافهم ولم يكن فيها شيئا من الرفاهية التي يعيشها جيل اليوم ويحمدوا الله تعالى على نعمه التي لا تحصى .

فيما أشار الزائر ضحوي عوض الفريدي إلى التفاعل الكبير من قبل الأسر مع فعاليات المهرجان الشيقة والمتنوعة، مؤكدا أن فعاليات هذا العام أفضل في كل شيء من العام الذي قبله, مبديا إعجابه بالأجنحة والأقسام التي حوت العديد من الآثار القديمة والفعاليات التراثية والرياضية ومسابقات التصوير الفوتوغرافي للصحراء والفن التشكيلي لحياة الصحراء وأجمل فلكلور للفرق المشاركة إلى جانب استعراض الخيل العربي الأصيل, وأيضا الفعاليات التي تجسد حياة البادية والصحراء والعديد من الفعاليات ضمن واحة الأطفال وهذا شيء مهم أيضا .

وأعرب الزائر الدكتور سمير محي الدين مقيم في المدينة المنورة من جمهورية مصر ، عن إعجابه بمقر إقامة المهرجان بالصويدرة التي يزورها للمرة الأولى عادّها فرصة للاستمتاع بالفعاليات المتنوعة من ترفيهية ورياضية وأنشطة وبرامج وعروض شيقة .

وقال :” لقد جذبني المشاهد المتنوعة المتعلقة بحياة البادية وأسواق الصحراء الأعمال المسرحية التي تمثل حياة الصحراء , ومسابقة ناركم حية من خلال إعداد القهوة والشاهي عبر المسابقة التفاعلية المباشرة أمام الجمهور بين مجموعة من المتنافسين المحترفين في هذه المسابقة الشيقة ، مقدما شكره للقائمين على تنظيم هذا المهرجان الرائع والجميل .

زوار عرب

فيما أشادت الزائرة الدكتورة هلا أبو الفتوح من مصر وتعمل في جامعة طيبة بالمدينة المنورة بالمهرجان وبالتجمع الجميل لكل الأسر والأصدقاء, والكم الهائل من الزوار في هذه المنطقة الجميلة، منوهة بالفعاليات التي تستهدف الأسرة والطفل, بالإضافة إلى الفعاليات المتنوعة من الفنون وتراث شعبي وعروض مسرحية, إضافة إلى توفير الخدمات العامة المتمثلة في المصليات و دورات المياه للرجال والنساء والخدمات المصرفية , وبتهيئة كافة المقومات التي تساعد الجميع بالاستمتاع بأجواء الشتاء في قلب الصحراء.

كما عبّر عدد من الزوار الأشقاء السودانيين بالفعاليات الرياضية المتمثلة في مسابقة الصيد بالصقور على ظهور الإبل واستعراض المنافسات التقليدية والطيران الشراعي عبر الصحراء وبطولة التقاط الأوتاد وسباقات تسارع الإبل بالإضافة إلى الفعاليات التي تمثل حياة وأنماط البادية وتروي بعض القصص عن الفروسية والمنافسات بينهم .

وأبدوا إعجابهم بفعالية ” شبة النار ” وإعداد القهوة والشاهي من خلال المسابقات المباشرة أمام الزوار بين المتنافسين في هذه الفعالية, بالإضافة إلى تهيئة فرصة المشاركة للراغبين من الزوار في خوض تجربة التحدي لإشعال النار دون الاستعانة بالأدوات الحديثة التي تجسد من موروث الصحراء وحياة البادية .

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>