نيجيريا تحقق فوزاً صعباً على البوسنة وتقصيها من المونديال

الزيارات: 431
التعليقات: 0
http://www.almadaen.com.sa/?p=5377

أقصى المنتخب النيجيري نظيره البوسني من بطولة كأس العالم بعد فوزه بهدف نظيف، في اللقاء الذي جمع بينهما في الجولة الثانية لحساب المجموعة السادسة على ملعب أرينا بانتانال، ليحصد ثلاث نقاطٍ مهمة ، وما يعني أيضاً تأهل المنتخب الأرجنتيني رسمياً إلى دور الـ 16. وسجّل هدف نيجيريا الوحيد في اللقاء اللاعب بيتر أوديمنجي في الدقيقة 28, ليرتفع بذلك رصيد نيجيريا إلى أربع نقاط في المرتبة الثانية خلف المنتخب الأرجنتيني "6نقاط" ، فيما بقي رصيد المنتخب البوسني خالٍ من النقاط ويودّع البطولة رسمياً.

 وتميّز اللقاء بين المنتخبين بالاثارة والسرعة والندّية العالية, تخلله إضاعة كم كبير من الفرص التهديفية من قِبل الفريقين, وشهد جدلاً تحكيمياً بعدما ألغى الحكم هدفاً صحيحاً للبوسنة في الشوط الأول كان كفيلاً بتغيير مجريات اللقاء.

منذ بداية الشوط الأول أبدى الفريقان نوايا هجومية وتبادلا المحاولات الهجومية, لاسيما المنتخب النيجيري بتحركات وسرعة الثلاثي الهجومي الخطير أحمد موسى وأوديمنجي وايمينيك في عمق وأطراف ملعب البوسنة, وأضاع الفريقان عديد الفرص لتسرّع لاعبي الفريقين وتألق الحارسيْن كذلك.

 في الدقيقة السادسة علت تسديدة أوديمنجي عارضة المرمى البوسني بقليل, ليرد عليها البوسني بيسيتش بعدها بدقيقة بتسديدة علت العارضة, وفي الدقيقة 20 ألغى الحكم النيوزلندي بيتر أوليرى, هدفاً بداعي التسلل سجله البوسني دزيكو, لكن الاعادة التلفزيونية أثبتت خطأ قرار الحكم, وأضع دزيكو "د 26" فرصة هدف محقق بعد انفراده بالحارس الذي أبعد تسديدته عن مرماه, ليتبادل بعدها الفريقان اضاعة الفرص وسط تألق حارسي مرمى الفريقين.

 في الدقيقة 28 وضع النيجيري أوديمنجي حداً لمسلسل إضاعة الفرص بتسجيله هدف التقدم, بعد استقباله عرضية ايمينيك الأرضية من الجهة اليمنى, وسط اعتراض لاعبي البوسنة على الحكم مطالبين باحتساب خطأ على ايمينيك, لكن الإعادة أثبتت صحة قرار الحكم ولا وجود لأب خشونة بدنية, ورغم محاولات البوسنيين ادراك التعادل إلا أن الشوط الاول انتهى بتقدم نيجيري.

 في الشوط الثاني أظهر المنتخب النيجيري تفوقاً بدنياً واضحاً على المنتخب البوسني الذي بدا التعب والإرهاق على لاعبيه في وقت مبكّر من الشوط, ووجدوا صعوبة في مجاراة النيجيريين.

 لاعبو نيجيريا استغلوا العامل البدني تكتيكياً عبر محاولة الاحتفاظ بالكرة أكبر قدرٍ ممكن لارهاق البوسنيين من خلال اجبارهم على الركض خلف الكرة, ما دفع المدرب سافيت سوسيتش للمغامرة باجراء ثلاث تبديلات بوسنية في غضون أول ربع ساعة من الشوط في محاولة لتنشيط الفريق بدنياً.

 وحاول البوسنيين إدراك التعادل لاسيما في الدقائق الأخيرة من عمر اللقاء عبر الكثرة العددية في ملعب نيجيريا, وحرم القائم الأيمن كرة دزيكو من دخول المرمى في الثواني الأخيرة من عمر اللقاء، ليطلق بعدها الحكم صافرة اللقاء معلناً نهايته وخروج البوسنة من البطولة.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>