38 % من سكان العالم ليس لديهم قدرة التمتع بالخدمات المالية

الزيارات: 290
التعليقات: 0
38 % من سكان العالم ليس لديهم قدرة التمتع بالخدمات المالية
http://www.almadaen.com.sa/?p=68601
بيروت -وكالات

أفتتحت في بيروت اليوم أعمال الدورة العشرين للمؤتمر المصرفي العربي السنوي لعام 2015 تحت شعار “خارطة طريق للشمول المالي 2015 -2020”.

ويشارك في المؤتمر الذي ينظمه اتحاد المصارف العربية ويستمر يومين، عدد كبير من الاقتصاديين ورجال الاعمال والبنوك من دول عربية واجنبية.

وأكد رئيس الوزراء اللبناني تمام سلام في كلمة القاها في الجلسة الافتتاحية للمؤتمر، أنه آن الأوان لوضع حد للخلل القائم، وإعادة الروح إلى الحياة السياسية عبر تفعيل العمل بالمؤسسات الدستورية، داعيا القوى السياسية التوافق على ما يسمح بتسيير العمل الحكومي وخدمة مصالح اللبنانيين.

وقال “لا بد في البداية من توجيه التحية الى اتحاد المصارف العربية والقيمين عليه، على جهودهم المشكورة في تنظيم هذا المؤتمر، الذي يظهر مرة جديدة الأهمية التي توليها الأسرة المصرفية العربية لمناخ الأعمال في بلادنا، ويثبت قدرة لبنان على النهوض رغم كل الظروف، والحفاظ على قطاع خاص حيوي…وقطاع مصرفي نشط “.

وأضاف أن ” حضور هذه الوجوه العربية الكريمة من أصحاب الكفاءات البارزة والإنجازات المشهودة في الحقلين المالي والاقتصادي، في هذا المؤتمر، يشكل بالنسبة الينا فعل ثقة بلبنان، ورسالة تضامن أخوية، في هذه الظروف الصعبة التي نمر بها “.

وتابع “ليس بالأمر اليسير على أي دولة، أو أي سوق مالية، أن تستمر عجلتها في الدوران والإنتاج، في الوقت الذي تتعرض إلى أزمات سياسية متوالدة وانكماش اقتصادي وتهديدات إرهابية، لكن لبنان، تمكَن رغم كل الضغوط من تثبيت استقراره النقدي، ونجح القطاع المصرفي اللبناني في المحافظة على ملاءة عالية، ونسب فوائد منخفضة، ونمو مستمر في ميزانيته المجمعة”.

من جهته، قال رئيس اتحاد المصارف العربية محمد بركات في كلمته إن معظم فقراء العالم يفتقدون للخدمات المالية الاساسية، لان هناك الكثير من المعوقات التي تمنع الناس من المشاركة في القطاع المالي.

وأضاف “يأتي هذا المؤتمر تحت عنوان “خارطة طريق للشمول المالي” في ظل التحولات الاقتصادية والسياسية التي نمر بها، كمحاولة لتقديم الخدمات المالية بأسعار معقولة للشرائح الفقيرة في المجتمع”.

وأوضح أن “38 % من سكان العالم ليس لديهم القدرة على التمتع بالخدمات المالية… لذلك فإن تحقيق الشمول المالي سيؤدي إلى تحسين معيشتهم، وتحسين هشاشة الانظمة المالية”.

وأشار بركات إلى التطور الحاصل في القطاع المصرفي العربي، حيث بلغت الموجودات 3.23 تريليون دولار في 2015 بزيادة بلغت 6 % عن العام 2014.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>